النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: إطعام الدجاج

  1. #1
    شخصي

    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    المشاركات
    27
    التقييم
    0
    قوة التقييم
    10

    افتراضي إطعام الدجاج

    ما هو أفضل المأكولات التي تعطى للدجاج وما هو الأكل الذي يزيدمن تكاثرهم
    وهل يمكن أن أطعمهم باقي الأكل مثل الأرز و الفول و البيض ...إلخ

  2. #2
    الاشراف
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,412
    التقييم
    0
    قوة التقييم
    12

    افتراضي رد على: تغذية الدواجن (الحلقة الأولى)

    تغذية الدواجن (الحلقة الأولى)

    أهم خامات الأعلاف المستخدمة في تغذية الدواجن:
    تعرف أعلاف الدواجن اليوم فيما يعرف باسم العلائق المتكاملة حيث تشتمل علي كثير من خامات الأعلاف الأساسية التي تساعد الطيور علي أداء وظيفتها علي الوجه الأكمل سواء كانت نموا أو إنتاجا للبيض أو اللحم. وتظهر أهمية ذلك أيضا إذا ما عرفنا أن الطيور تقضي كل فترة حياتها الإنتاجية داخل عششها حيث لا تستطيع أن تنتقل للحصول علي غذائها إلا من خلال هذه العلائق المتكاملة التي تقدم إليها فعلا بمعرفة القائمين علي العشش.
    وجزء كبير من هذه العلائق يكون من بعض خامات الأعلاف الأساسية مثل الحبوب وإضافات البروتين والدهن ومنتجات المطاحن والمخابز وبعض الأملاح المعدنية الكبرى وإلي نشير إليها فيما يلي:
    أولا: الكربوهيدرات
    1- الشعير.
    2- الحنطة السوداء.
    3- الكاسافا.
    4- الذرة (الذرة الصفراء ، الذرة البيضاء ، الذرة عالية المحتوى من اللايسين).
    5- الدخن.
    6- مجموعة المولاس (منتج ثانوي من عمليات إنتاج السكر من القصب أو البنجر).
    7- الشوفان.
    8- الأرز.
    9- الراى.
    10- السورجم.
    11- قمح الشبح (التريتيكال): هجين ناتج من خلط القمح صلب الحبة بالراى.
    12- القمح.

    ثانيا: المنتجات الثانوية للمطاحن والمخابز:
    1- علف البرغل.
    2- نخالة الأرز.
    3- سرسة الأرز (أغلفة حبوب الأرز).
    4- النواتج الثانوية للقمح: (أ) الردة "نخالة القمح" ، (ب) الجريش.

    ثالثا: الدهون والزيوت:
    1- دهون صلبة أو متماسكة.
    2- الدهون الناعمة أو الرخوة.
    3- دهون حيوانية مهدرجة.
    4- زيوت الخضروات أو الزيوت النباتية.

    رابعا: البروتينات ذات المصدر الحيواني:
    1- الدم المجفف
    2- المخلفات الجافة للدواجن.
    3- مسحوق الكبد.
    4- المنتجات الثانوية للحوم: (أ) مسحوق اللحم ، (ب) مسحوق اللحم والعظم.
    5- مسحوق المنتجات الثانوية للدواجن.
    6- مسحوق الريش المهدرج.
    7- مسحوق الناتج الثانوي لمفرخات الدواجن.
    جميع مصادر البروتينات الحيوانية السابقة لم يعد ينصح باستخدامها الآن.
    8- منتجات الألبان: (أ) لبن فرز مجفف ، (ب) لبن خض مجفف ، (ج) الشرش الجاف.

    خامسا: البروتينات نباتية المصدر:
    1- جلوتين الذرة: (أ) علف جلوتين الذرة ، (ب) مسحوق جلوتين الذرة.
    2- كسب زيت جوزة الهند.
    3- كسب بذرة القطن.
    4- كسب الجار.
    5- كسب الكتان.
    6- كسب فول السوداني.
    7- كسب بذرة اللفت.
    8- كسب القرطم.
    9- كسب السمسم.
    10- كسب فول الصويا: (أ) كسب فول الصويا الفاصل للزيت ، (ب) كسب فول الصويا المستخلص بالمذيبات ، (ج) كسب فول الصويا المقشور.
    11- بذور فول الصويا الكاملة.
    12- كسب عباد الشمس.

    سادسا: مواد علف ليفية خضراء:
    1- مسحوق البرسيم الحجازي المجفف شمسيا.
    2- مسحوق البرسيم الحجازي المهدرج.
    3- مسحوق أوراق البرسيم الحجازي المهدرج.

    سابعا: بعض العناصر المعدنية الكبرى:
    1- فوسفات جزيرة "كوراكاوا" الصخرى.
    2- فوسفات ثنائي الكالسيوم.
    3- الفوسفات الصخري.
    4- مسحوق العظم المبخر.
    5- الأرجونايت.
    6- الحجر الجيري.
    7- صدف المحار.
    8- الجبس.
    9- ملح الطعام.
    محمود سلامة الهايشة
    mahmoud_elhaisha@yahoo.com

    وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ وَسَتُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ

  3. #3
    الاشراف
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,412
    التقييم
    0
    قوة التقييم
    12

    افتراضي رد على: تغذية الدواجن (الحلقة الثانية)

    مخلفات مصانع الأغذية
    تنتج مخلفات كثيرة من الصناعات الغذائية من أصل نباتي . ويستخدم بعض هذه المخلفات في تغذية الحيوان والدواجن وبعضها يكون استخدامها محدود لانخفاض قيمتها الغذائية أو لصعوبة خلطها في العليقة لارتفاع نسبة الرطوبة فيها وزيادة تكلفة تجفيفها مما يجعل أسعارها لا تتناسب مع قيمتها الغذائية بالمقارنة بمواد العلف التقليدية ويكون استعمالها غير اقتصادي في علائق الدواجن.
    وتشمل هذه المخلفات بقايا مصانع تعليب الأغذية مثل بذور الطماطم وبذور المانجو ونوى المشمش وبقايا مثل لب البرتقال.
    1- بذور الطماطم:
    يمكن استخدام بذور الطماطم بعد تجفيفها وطحنها واستخراج الزيت منها وقد وجد أنها تحتوي علي حوالي 30-35% بروتين وحوالي 22% ألياف خام وحوالي 3.2% دهن ومحتواها من الطاقة الممثلة حوالي 1550 كيلو كلوري /كيلو جرام.
    2- بذور المانجو :
    هي عبارة عن بقايا تصنيع المانجو في مصانع حفظ الأغذية حيث يتم تجفيفها وطحنها . ووجد أن محتواها علي أساس المادة الجافة من البروتين الخام حوالي 6.7% والدهن 12.5% والألياف الخام حوالي 1.3% ومحتواها من الطاقة الممثلة حوالي 1580 كيلو كالوري/ كيلوجرام. وتضاف في علائق الدواجن بنسبة تصل إلي 10% من العليقة.
    3- نوى المشمش :
    وجد أن المشمش غني بالبروتين حيث أنه يحتوي علي حوالي 28% بروتين خام وحوالي 41% دهن وحوالي 1% ألياف خام. ويوجد به مادة الأميجدالين وهي مادة سامة. ويمكن استخدام نوى المشمش في علائق الأرانب كمصدر للبروتين.
    4- لب البرتقال:
    وهو ما يتبقى في مصانع الأغذية بعد تصنيع البرتقال حيث يتم تجفيفه وطحنه وقد وجد أنه يحتوي علي حوالي 8.9% بروتين وحوالي 15.2% ألياف خام و 6% دهن وذلك علي أساس المادة الجافة ومحتواه من الطاقة الممثلة حوالي 1210 كيلوكالوري / كيلوجرام ، ويمكن استخدامه في علائق الدواجن بنسبة لا تزيد عن 10%.

    مما سبق يتضح أنه من الممكن استخدام مخلفات المنزل من خضراوات وفواكه في تغذية الدجاج والأرانب.
    محمود سلامة الهايشة
    mahmoud_elhaisha@yahoo.com

    وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ وَسَتُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ

  4. #4
    الاشراف
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,412
    التقييم
    0
    قوة التقييم
    12

    افتراضي رد على: تغذية الدواجن (الحلقة الثالثة)

    الأرز وكسر الأرز:
    يستخدم الأرز في تغذية الإنسان ، لكن ينتج أثناء تبييض الأرز في المضارب كميات من الأرز لا تصلح للاستهلاك الآدمي ويمكن استخدامها في تغذية الدواجن. كما يتم استخدام كسر الأرز أيضا في علائق الدواجن.
    ويحتوي الأرز علي نسبة منخفضة من البروتين الخام (حوالي 8%) ولكنة يمتاز بأنه من المصادر المرتفعة في الطاقة الممثلة بعد الأذرة. ولذلك فإنه يمكن أن يحل محل جزء من الأذرة في علائق النمو والبياض (أي علائق الدجاج المنتج للحم والدجاج المنتج للبيض).

    نخالة القمح:
    تنتج من طحن القمح لإنتاج الدقيق وتختلف الكميات المنتجة منها ونوعها علي درجة نقاوة الدقيق. والنخالة الناتجة هي عبارة عن أغلفة حبوب القمح المتخلفة بعد الطحن ويوجد منها نوعان:
    (أ) نخالة القمح الناعمة:
    تمتاز النخالة الناعمة عن الخشنة بارتفاع نسبة البروتين حيث تصل إلي 15.7% ولا تزيد فيها نسبة الألياف الخام عن 11%. وتحتوي علي كمية متوسطة من الطاقة الممثلة تقدر بحوالي 1300 كيلو كالوري / كيلو جرام.
    كما تعتبر من المواد الغنية بفتيامين ب1 (الثيامين) وكذلك الفوسفور حيث يوجد بكمية 1.15% ولكنه فقير في الكالسيوم (0.14%). تستخدم في تغذية الدواجن كمصدر للألياف الخام والتي تؤدي إلي تحسين خواص العليقة وزيادة نسبة الاستفادة من المركبات الغذائية بها.
    وتستخدم النخالة الناعمة بنسبة قليلة في علائق الكتاكيت وتزداد النسبة مع التقدم في العمر بحيث لا تزيد النسبة عن 10% من العليقة.
    كما تستخدم في علائق البط و الأوز بنسبة تصل إلي 30% من العليقة.

    (ب) نخالة القمح الخشنة:
    تحتوي النخالة الخشنة علي نسبة مرتفعة من الألياف الخام تصل إلي 13% كما تقل فيها نسبة البروتين الخام عن النخالة الناعمة ويجب ألا تقل عن 10% وتستخدم في علائق الدواجن بنسب أقل من النخالة الناعمة. ويمكن استخدامها في علائق البط و الأوز والرومي والدجاج الكبير في العمر وعند استخدامها في علائق الطيور الصغيرة يراعى طحنها جيداً.

    نخالة الأذرة:
    تنتج من نخل حبوب الأذرة بعد طحنها وتقل في قيمتها الغذائية عن نخالة القمح. ويجب ألا تقل فيها نسبة البروتين الخام عن 9% وألا تزيد نسبة الألياف الخام عن 12%. ويمكن أن تحل حل نخالة القمح في علائق الدواجن.

    نخالة الشعير:
    تنتج بعد نخل حبوب الشعير المطحونة. وتعتبر قيمتها الغذائية أقل من نخالة القمح ونخالة الأذرة. ويجب ألا تقل نسبة البروتين الخام فيها عن 9% ، وألا تزيد نسبة الألياف الخام فيها عن 14% ويمكن أن تحل نخالة الشعير محل نخالة القمح أو نخالة الأذرة في علائق الدواجن.

    دق الفول:
    ينتج من جرش الفول ويحتوي علي كسر حبوب الفول مع بعض القشور وهو مرتفع في القيمة الغذائية ويجب ألا تقل نسبة البروتين الخام فيه عن 22% وألا تزيد نسبة الألياف الخام عن 12%. ويراعى أن يكون خاليا من الأتربة وألا تزيد نسبة القشور به عن 10% ويمكن أن يحل دق الفول محل الفول في علائق الدواجن.

    سن العدس:
    ينتج من عملية جرش العدس حيث يحتوي علي كسر العدس مع بعض القشور ، قيمته الغذائية مرتفعة ، ويجب ألا تقل نسبة البروتين الخام عن 22% وألا تزيد نسبة الألياف الخام عن 8%. كما يراعى أن يكون خاليا من الأتربة وألا تزيد نسبة القشور فيه عن 10% يمكن أن يحل سن العدس محل الفول في العلائق. ويمكن استخدامه في علائق الدواجن وخاصة علائق النمو بنسب تصل 20% من العليقة.

    سرسة الأرز:
    هي عبارة عن القشرة الخارجية لحبوب الأرز ويجب عدم استخدامها في التغذية حيث أن الأطراف الإبرية الحادة للسرسة ينتج عنها التهابات في جدار القناة الهضمية علاوة علي أنها عسرة الهضم. وذلك لاحتوائها علي نسبة مرتفعة من الرماد أغلبه مادة السليكا ، ولذلك تستخدم السرسة في الوقود وضرب الطوب (أي صناعة الطوب).

    جرمة الأرز (الجمة):
    هي عبارة عن جنين حبة الأرز مختلط ببعض كسر الحبوب وهي عادة غنية بالبروتين والدهن حيث تحتوي علي نسبة بروتين 18-20% ومن عيوبها سرعة تزنخها ولذلك يفضل استخدامها بعد استخلاص الزيت منها ويتبقى بعد ذلك كسب جنين الأرز والذي يمكن استخدامه في علائق الدواجن وخاصة في علائق البياض.
    يمكن استخدام جرمة الأرز في علائق الدواجن بنسب تصل إلي 15% بشرط أن تكون بحالة جيدة وخالية من التزنخ والعفن ولا تزيد نسبة الألياف الخام بها 8%.

    رجيع الكون:
    هو عبارة عن ردة الأرز الناتجة من عملية ضرب الأرز. قيمته الغذائية مرتفعة ولذلك يمكن استخدامه في علائق الدواجن بدلا من نخالة القمح أو جزء من الحبوب. ويعتبر من أرخص مواد العلف. ويحتوي علي حوالي 13% زيت ولذلك فهو سريع التزنخ ويمكن تلافي ذلك باستخلاص الزيت ويتبقى بعد ذلك رجيع الكون المستخلص الذي يحتوي علي حوالي 12.9% بروتين خام وبه نسبة ألياف خام حوالي 11.4%.
    يمكن استخدامه في علائق الدواجن بنسبة تصل إلي 10% أما في علائق البط و الأرز والرومي يمكن زيادة النسبة إلي حوالي 30% من العليقة.
    محمود سلامة الهايشة
    mahmoud_elhaisha@yahoo.com

    وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ وَسَتُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ

  5. #5
    الاشراف
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,412
    التقييم
    0
    قوة التقييم
    12

    افتراضي رد على: تغذية الدواجن (الحلقة الرابعة)

    الشوفـان Avena sativa -- Oats

    تتم زراعة كل أصناف نبتة الشوفان في المناطق الأكثر برودة و رطوبة. تختلف التركيبة الكيماوية بصفة كبيرة حسب الصنف و المناخ و كذلك الأسمدة المستعملة. بعد درسها تبقى حبات الشوفان داخل الحنبلة مخلفة العصافة (القشرة) المتراكمة على القصل. مشتقات الشوفان التي يتم طحنها لفائدة الإنسان المستهلك تسمى بغذاء الشوفان و تتكون أساسا مـن الحنبلـة وجزئيات الأندوسبارم.
    تستند القيمة الغذائية إلى العلاقة المعكوسة لمحتوى الحنبلة و التي يتم تقديرها نسبيا بالرجوع إلى ميزان الألف حبة. تكتسي أحجام حنبلة الشوفان أشكالا عديدة و التي تؤثر بالتالي على قيمتها الغذائية. أنواع الحنبلة المستعملة كعلف للحيوانات ذات قيمة غذائية محدودة و خاصة عند تقديمها كعلف للبقر. علف الشوفان المطحون يحتوى على خشانة قليلة من البروتينيات و يمكنه إلى حد ما تعويض التبن عند تقديم الحصة الغذائية. من خاصيات حنبلة الشوفان الغليظة و كذلك علف الشوفان أنهما يساعدان على تجنب القرح المعدي لدى الخنزير. لا يستحسن تقديم حبات الشوفان كعلف قبل ثلاثة أو أربعة أشهر من حصدها ويستحسن تجفيفها نهائيا. يمكن تقديم الشوفان كعلف لكل أنواع الحيوانات. بالنسبة للخنازير و الطيور الداجنة، تكتسي حبة الشوفان المطحونة قيمة غذائية أكبر من تلك التي تمتلكها حبة الشوفان الكاملـــة.
    حبة الشوفان ذات الحنبلة لها طعم ألذ عند الخنازير الأكبر سنا غير أنه من الناحية التجارية ليس من المربح أن ننتظر إلى أن تكتسب الحبة حنبلة قبل تقديمها كعلف. تحد النسبة العالية للألياف من استعمال الشوفان عند تحضير وجبة الخنازير و الطيور الداجنة. لا تزيد عادة نسبة الشوفان المضافة لحصة الخنازير على 25% بينما تصل هذه النسبة إلى 40% عند تقديمها إلى الخنزيرات المقرضة. يمكن تقليص محتوى الألياف للشوفان المقدمة للطيور الداجنة باقتطاع السفاة و الأطراف المدببة. تصل نسبة الشوفان المطحونة ذات النوعية الجيدة و المقدمة كوجبة للدجاج المخصص للاستهلاك إلى 30% بينما تصل هذه النسبة إلى 50% فيما يخص الدجاج المنتج للبيض. كما أنه يستحسن دائما خلط أنواع الشوفان بأنواع أخرى من الحبـــوب.
    تساعد أنواع الشوفان الغنية بالماقنيزيوم من تفادي خطر مرض (البروسي) لدى الدجاج. عندما تخلط حبات الشوفان الناعمة باللبن خالى الدسم المحيض تنتج وجبة كاملة تقدم للدجاج المعد للاستهلاك خلال الثلاثة أو الأربعة أسابيع الأخيرة. تعتبر حبات الشوفان المهروسة أو الملفوفة علفا مثاليا ليقدم للحيوانات. و كذلك تعتبر حبات الشوفان المهروسة علفا ممتازا للحيوانات المجترة كما أنها تمثل علفا مثاليا للجواد، ويحتوي على كمية عالية من الألياف لا تصلح كوجبة للخنزيـــر.
    محمود سلامة الهايشة
    mahmoud_elhaisha@yahoo.com

    وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ وَسَتُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ

  6. #6
    الاشراف
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,412
    التقييم
    0
    قوة التقييم
    12

    افتراضي رد على: تغذية الدواجن (الحلقة الخامسة)

    الشعيــر (حبوب)
    Hordeum vulgare, Barley (grain)


    نوع من الحبوب يشبه القمح في تركيبته و لكنه أقل قيمة من القمح في البلدان الأكثر دفئاً لأنه لا يمثل سلعة هامة فى الأسواق الخارجية مثل ما فعله القمــح.
    الشعير هو نوع من الحبوب الصلبة التي يجب هرسها أو طحنها قبل تقديمها لكل الحيوانات و إلا فسوف تمر عبر الجهاز الهضمي دون هضم لأن حنبلتها تحتوي على الألياف. إن قيمتها الغذائية أقل من الذرة مثلا. غير أنه يمكن هرس و غربلة الشعير حسب حجم الجزئيات. فغربال رقم 8 يمكن من تقسيم الشعير المطحون إلى جزأين، الناعم و المحتوي على أقل من 3% من الألياف و الخشن على 11% حبات الشعير الناعمة تناسب الخنزير و الطيور الداجنة أكثر من الشعير المطحون كليا. عند تقديمها للطيور الداجنة يجب حذف السفاة بسبب صلابتها من جهة و الحساسية التي تخلفها من جهة ثانية.ل الشعير الذي يتم حصده قبل أوانه أو الذي ينضج خلال فترة قصيرة جدا بسبب شدة حرارة الطقس يحتوي على مواد غنية متعددة و التي قد تسبب سؤ هضم و يؤثر سلبيا على أداء الطيور الداجنة. و كذلك الحيوانات المجترة التي عادة ما تصاب بالانتفاخ إذا ما تناولت كميات وافرة من لهذا النوع من الشعيــر.
    محمود سلامة الهايشة
    mahmoud_elhaisha@yahoo.com

    وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ وَسَتُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ

  7. #7
    الاشراف
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,412
    التقييم
    0
    قوة التقييم
    12

    افتراضي رد على: تغذية الدواجن (الحلقة السادسة)

    الـــذرة الرفيعة (في شكل حبات)
    Sorghum bicolor, Sorghum (grain)

    تتم زراعة الذرة لاستعمالها كحبوب و علف في المناطق التي تكون فيها كميات الأمطار غير كافية لزراعة الذرة الشامية. تنقسم الذرة عامة إلى صنفين: حبات الذرة الحلوة ، و التي تحتوي ساقها على كميات كبيرة من العصير السكري ، و حبة الذرة ، و التي تشتمل عادة على سيقان كثيرة اللب. تتم زراعة الذرة الحلوة للحصول على العلف أكثر من الحبوب توجد نوعيات متعددة من الذرة، ولكن تركيبة حبتها ليست مختلفة بشكل يؤثر كثيرا على جودتها الغذائيـــة.
    تعتبر كل أنواع هذه النباتات من فصيلة الذرة الشامية و تتم زراعتها سنويا ليفوق علوها المترين. بالرغم من أن زراعة الذرة تتطلب أرضا شبيهة بالتي تستعمل لزراعة الذرة الشامية، فإنها قادرة على النمو في مناطق أكثر جفافـــا.
    الحبـوب:
    عند إضافتها مع مواد غذائية أخرى مناسبة ، تصبح حبة الذرة علفا ممتازا يمكن تقديمه لكل أنواع الحيوانات. يجب التصرف في كميات الحبوب بحيث تجزأ إلى قطع صغيرة قبل تقديمها للحيوانات حتى لا تبتلع الحبة كاملة مع مادة النخالة الشمعية التي تغطي الحبـة و تجعل عملية الهضم عسيرة. تعتبر عملية السحق أسهل و أرخص طريقة لتقديم حبة الذرة كعلف للحيوانات. من الطرق الأخرى التي يمكن استعمالها كذلك هناك طريقة التدحرج الجاف و الدلك و التقشير و التفجير. تمكن كل هذه الطرق في الحصول على منتجات نهائية ذات نسبة هضم متفاوتة. يمكن تقديم حبات الذرة للأغنام كاملة لأنها تقوم بمضغها بصفة متأنية قبل لابتلاعهـــا.
    ليمكن تقديم حبة الذرة كذلك في شكلها التام للخنزير و الطيور الداجنة ، غير أن تقديم الذرة بعد كسرها أو هرسها يمكن من توفير قيمة غذائية أفضل خاصة عند استعمال أصناف الذرة ذات الحجم الصغير أو الشديدة الجفاف. لكي نحصل على أفضل النتائج يجب هرس الحبة بطريقة معتدلة حتى لا تصبح ناعمة جدا لأن الحبة التي يتم هرسها بطريقة مفرطة النعومة تفقد بعضا من معدل استهلاكها. عندما نستعمل الذرة بدلا من الذرة الشامية، يجب أن نأخذ دائما بعين الاعتبار أن نسبة الكاروتين في الذرة متدنية و يجب بالتالى تعويضها بإضافة نسبة 3% من العشب الأخضر المجفف لتدارك هذا النقص إضافة لذلك فإن الذرة تتسم لعادة بالإمساك الذي قد تسببـــه.
    النشـا المستخلص من الحبـة:
    عندما نقوم باستخلاص مادة النشا من حبة الذرة، فإن المشتقات التي تفرزها هذه العملية، مثل الغذاء الغروي أو الوجبة الغروية، يمكن استعمالها كعلف للحيوانات كذلــك.
    الـذرة كطعـام غـروي:
    يكون طعمه مرا لذا يتوجب خلطه بأنواع أخرى من العلف ليكون اكثر مذاقا مثل دبس السكر في واستعماله كعلف للحيوانات. يمكن أن تصل نسبته إلى ثلث الكميات المركزة المقدمـــة كعلف للأبقار.
    الـذرة كوجبـة غرويـة:
    بسبب نقص المكونات الغذائية الغير معروفة التي تكتسبها الذرة كوجبة غروية، لا يجوز تقديمها للطيور الداجنة كما أن نسبتها لا يجوز أن تفوق 4% من كمية الطعام المقدمة للخنزير. بالنسبة للبقر، يمكن الحصول على وجبة غذائية كاملة بخلط كميات متعادلة من وجبة الذرة الغروية مع ردة القطـــن.
    محمود سلامة الهايشة
    mahmoud_elhaisha@yahoo.com

    وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ وَسَتُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ

  8. #8
    الاشراف
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,412
    التقييم
    0
    قوة التقييم
    12

    افتراضي رد على: تغذية الدواجن (الحلقة السابعة)

    جدول : نماذج لبعض العلائق الخاصة بكتاكيت اللحم (التسمين):

    [img align=right]http://www.arab7.com/up/file/1104088352100.jpg[/img]











































    محمود سلامة الهايشة
    mahmoud_elhaisha@yahoo.com

    وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ وَسَتُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ

  9. #9

    افتراضي رد على: تغذية الدواجن (الحلقة السابعة)

    شكرا

المواضيع المتشابهه

  1. شلل الدجاج
    بواسطة ابو ترف في المنتدى منتدى تربية الدواجن وامراض الدواجن
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 23-12-2008, 01:34 AM
  2. نتف ريش الدجاج
    بواسطة مرتاح طايع ربه في المنتدى منتدى تربية الدواجن وامراض الدواجن
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 06-07-2008, 02:10 PM
  3. طريقة إطعام صغار الببغاء و وصفات تحضر في المنزل
    بواسطة Tiger_eyes في المنتدى منتدى تربية طيور الزينة والحمام
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 08-09-2005, 08:27 PM
  4. نمو الدجاج
    بواسطة لؤي جعيدي في المنتدى منتدى تربية الدواجن وامراض الدواجن
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 25-07-2005, 02:53 PM
  5. إطعام صغار الكناري
    بواسطة someone33402 في المنتدى منتدى تربية طيور الزينة والحمام
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 10-09-2004, 06:08 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •